There was an error in this gadget

Monday, July 07, 2008

* ديره مخها وصخ

مخك وصخ... كلمة تقال لكل شخص يحلل الأمور والكلمات والتصرفات بشكل غير الشكل المقصود، وبمعنى غير أخلاقي أو يخدش الحياء

قد يكون الأمر طريفاً في بعض الأحيان لو كان بيننا مَن يفكر بعقلية «المخ الوصخ» إن كان على سبيل الدعابة القصيرة المدى، لكن أن يكون هذا حال مجتمع بأكمله من خلال مخرجاته التي تنوب عنه في «قاعة عبدالله السالم»، فتلك المصيبة حقاً

سأشرح وبإيجاز ما أعني، على مر الاثني عشر عاماً الماضية قدّم لنا مجلس الأمة الكويتي اقتراحات وتشريعات تثبت ما أعني، إليكم جزء منها: فصل التعليم المشترك بالجامعة لتجنب المشاكل الأخلاقية بين الجنسين؛ كالإيدز والزهري واللقطاء، كما قالت «جمعية الإصلاح» قبل فترة، ومنع الخيم الرمضانية التي كان يرتادها كثيرون لقضاء أجوائهم الرمضانية كل على حسب طريقته وللتواصل الاجتماعي وتناول وجبة الإفطار أو السحور، ومنع الشباب الذكور من دخول المجمعات التجارية خوفاً من الفساد الأخلاقي، ومراقبة الحدائق العامة وخصوصاً في منطقة كيفان، ومنع الشباب الذكور من حجز شاليه في المتنزهات العامة، وأخيراً منع الأندية الصحية الرياضية المشتركة خوفاً من الفساد الأخلاقي والقادم أخطر

من خلال بعض هذه الاقتراحات والتشريعات نستشف بأن مجلسنا الموقر يعتقد أن مَن يسعى الى العلم ويكمل تحصيله العلمي سيكون عرضة للفساد الأخلاقي والتواصل الجنسي، ومَن يذهب ليتواصل اجتماعيا ويتناول وجبة الإفطار أو السحور وهي عادات إسلامية يكون، وفق رأي كثيرين من نواب المجلس المنتخبين من شعب الكويت، عرضة أيضاً للفساد الأخلاقي، ومَن يذهب للتسوق في المجمعات التجارية سيكون مهدداً كذلك بالفساد الأخلاقي! ومَن يرتاد المتنزهات العامة سيكون معرضاً أيضاً للانحلال الأخلاقي، ومَن يذهب لممارسة الرياضة والمحافظة على صحته سيكون عرضة أيضاً للفساد الأخلاقي، ومَن يجوب العالم من خلال صفحات الإنترنت أيضاً سيكون معرضا للفساد الأخلاقي

باختصار، فإن مجلسنا الموقر والمنتخب من قبل الشعب يعتقد أننا إن سعينا إلى علم، أو رياضة، أو ترفيه، فإن طرقنا كلها تؤدي إلى المفاسد، وهو تحليل نوابنا الموقرين لتصرفاتنا اليومية كلها

المصيبة هو أن كل مَن ينتخب أصحاب هذه العقول من النواب يعترف ضمنياً بأنه يحتاج إلى تقويم للسلوك، وأنه لم يحظ بتربية جيدة لذا فهو يحتاج إلى الوقاية التشريعية

ملاحظة أخيرة

بما أننا نملك مجلساً بهذا المخ فأنا أطالب بإلغاء اسم منطقة «جنوب السرة» من جميع الأدبيات والإصدارات، لأننا في ديرة مخها وصخ

خارج نطاق التغطية

سكرتير لترتيب المواعيد، وآخر للبحث والحصول على المعلومات، وثالث للدواوين والزيارات الاجتماعية، وثلاثة آخرون لتخليص المعاملات بالوزارات، وسابع لتوصيل الأبناء وقضاء أمور المنزل، ويتبقى 8 من السكرتارية بلا عمل سوى أنهم يتلقون أموال الدولة فقط... عاش مجلس الأمة المحارب للهدر

تم تغيير عنوان المقال من إدارة تحرير الجريدة إلى - مخها وصخ

جريدة الجريدة بتاريخ 7-7-2008

13 comments:

why me said...

هذا انا اسميه


الحاله الكسيفه


شكرا

Anonymous said...

لا تزعل لكن مع الوقت اكتشفت انك شخص ساخط و مخك وصخ

عاشق وطن said...

why me
أسوا من كسيفه

أنو
رايك وما ازعل لا تحاتي
اتفق معاك اني ساخط عالوضع في بلدي
بس مخي وصخ ما اتفق معاك لكن احترم رايك

wa6an-alnhar said...

كلمن يراالناس بعين طبعه

و تشريعات نوابنا الافاضل خير دليل على اطباعهم
:)

Anonymous said...

يعطيك العافية أخوي علي على هالمقالة الشيقة جدا _ مع مراعاة ان مو بالضرورة تكون موفقة :)

مضمون المقالة ممكن يكون هادف لكن الأسلوب اللي انكتبت فيه للأسف أبدا ما وفقت فيه وأنا ما ألومك لأن واضح جدا انك كنت بحالة من الغضب والعصبية ما يعلم فيها الا اللي شافك يومها :)

الأسلوب كان مبالغ فيه بشكل كبير على سبيل المثال تفضلت و قلت:
" لتجنب المشاكل الأخلاقية بين الجنسين؛ كالإيدز والزهري واللقطاء "
الاختلاط في الجامعات "قد" _وركز على قد_يسبب مشاكل (أخلاقية) ومن منطلق إنها مشاكل (أخلاقية) ذكر الايدز و الزهري ماكان أبدا له داعي لأن المشاكل الأخلاقية اللي أكيد الأمراض اللي ذكرتها مو من ضمنها مو بالضرورة تكون بالاتصال الجنسي المباشر

بعدين استرسلت و قلت:
" من خلال بعض هذه الاقتراحات والتشريعات نستشف_واللي الحري بك انك تقول استشفيت لأن القراء كلهم ما استشفوا مثل اللي استشفيته (:_ بأن مجلسنا الموقر يعتقد أن مَن يسعى الى العلم ويكمل تحصيله العلمي سيكون عرضة للفساد الأخلاقي والتواصل الجنسي، ومَن يذهب ليتواصل اجتماعيا ويتناول وجبة الإفطار أو السحور وهي عادات إسلامية يكون، وفق رأي كثيرين من نواب المجلس المنتخبين من شعب الكويت، عرضة أيضاً للفساد الأخلاقي، ومَن يذهب للتسوق في المجمعات التجارية سيكون مهدداً كذلك بالفساد الأخلاقي! ومَن يرتاد المتنزهات العامة سيكون معرضاً أيضاً للانحلال الأخلاقي، ومَن يذهب لممارسة الرياضة والمحافظة على صحته سيكون عرضة أيضاً للفساد الأخلاقي، ومَن يجوب العالم من خلال صفحات الإنترنت أيضاً سيكون معرضا للفساد الأخلاقي "
انا ما اعتقد ابدا ان المجلس يختلف معاك بالغايات اللي اهية : العلم و تناول وجبات الفطور والسحور و ممارسة الرياضة
كل ما في الامر انهم يختلفون معاك بالوسائل

ليش منو قال ان الاختلاط شرط من شروط تلقي العلم, و لا من متى كانت الخيم الرمضانية مظهر من مظاهر شهر رمضان, ومن متى كان عادي ان البنت تمارس الرياضة جدام الرجال معقولة نلغى الحيا مرة وحدة؟!؟!

مع هذا كله لك مطلق الحق انك تنتقد و تبدي استيائك و اعتراضك بس مالك حق ابدا انك تقيم الشعب او تلومه على اختياره مو على أساس انته ضد مبدأ الوصاية؟!
مو على اساس الشعب حر باختياره؟!

وبالنهاية اذكرك بمثل محلي أعتز فيه جدا : الهون أبرك ما يكون + اتمنى تكون روحك رياضية بما فيه الكفاية علشان تتقبل نقدي (:

وشكرا

BTW حبيت ملاحظتك الأخيرة وايد .. خيالك واسع (:

Anonymous said...

Reply to Anonymous:

1. فصل التعليم المشترك بالجامعة لتجنب المشاكل الأخلاقية بين الجنسين؛ كالإيدز والزهري واللقطاء، كما قالت «جمعية الإصلاح»

Why did you cut the text? Ali is referring to the words of جمعية الإصلاح here; these are not his words.

2. " من خلال بعض هذه الاقتراحات والتشريعات نستشف_واللي الحري بك انك تقول استشفيت لأن القراء كلهم ما استشفوا مثل اللي استشفيته (:_ "

This is just a style of writing. You can find it everywhere, even in English.

3. "ليش منو قال ان الاختلاط شرط من شروط تلقي العلم, و لا من متى كانت الخيم الرمضانية مظهر من مظاهر شهر رمضان, ومن متى كان عادي ان البنت تمارس الرياضة جدام الرجال معقولة نلغى الحيا مرة وحدة؟!؟!"

- The problem is that by separating education, you have to build more infrastructure and spend more money (in Kuwait this means steal more money). Otherwise, you could have spent the money on building newer facilities. Oh and BTW, what are benefits of the separation again?

- It is not the governments job to regulate how people behave. If the government tells you how to spend Ramadan, what is next? what to eat? what to read? where does it end? This is a classic slippery slope problem.

4. "مع هذا كله لك مطلق الحق انك تنتقد و تبدي استيائك و اعتراضك بس مالك حق ابدا انك تقيم الشعب او تلومه على اختياره مو على أساس انته ضد مبدأ الوصاية؟!"

The writer has the right to write whatever he wants. And he is quite correct too here. He certainly is not implying that there should be some kind of oversight over Kuwaiti voters.

Every election cycle we hear Kuwaitis complaining about the government and the parliament, and threatening to change the MPs if they don't get their act together. But every time, the same MPs, or even a worst breed of MPs comes along and ruins things even further.

As such, we, Kuwaitis, fully deserve the mess they are in right now, because these MPs only got there by our votes.

Anonymous said...

Reply from Anonymous 1 to Anonymous 2 :) …

1) ما اعتقد أبدا ان هيئة موقرة و لها مكانتها وسمعتها مثل جمعية الإصلاح تناقش الموضوع بها لشكل المبالغ جدا جدا فيه مو قاعدة أحاول أجذب الأخ علي _حشى علي _لكن اعتقد انه نسب حق الجمعية رأي ان في الاختلاط مشاكل أخلاقية مو أكثر والباجي قد يكون زيادة منه
لكن مع هذا انا على يقين ان ماكو أحد معصوم من الخطأ ففي حال خاب ظني وثبت العكس فأنا أوجه لومي و استيائي لأصحاب هالرأي في الجمعية بالنهاية المخطئ يحاسب منو من كان.

2) So, what's the point?! :)
Is it wrong to write in an English or whatever style?!

3) شالمشكلة من ان نبني مباني منفصلة الحمدلله ديرتنا ما عليها قاصر و السيولة موجودة
بس بيني وبينك لاحظت ان مشكلتك مو مع المصاريف المشكلة الأساسية مشكلة "ثقة" وبهالحالة مصيبة
على جذيه خلاص ما نبني شي بديرتنا ..ليش والله؟ نخاف يصير بوق, قول غير هالكلام يا رجل (:

على فكرة يمكن اللي بيقرا رايي يتوقع ان انا مع منع الاختلاط, بس أحب أوضح الصورة أكثر
أنا مع الاختلاط اذا كان ضرورة ملحة_مثل الحال في الكلية اللي أنا أدرس فيها_ غير جذيه ما تفرق اختلاط ولا مو اختلاط .. فليش معطين الموضوع اكبر من حجمه؟!؟

وبالنسبة حق سؤالك شنو فايدة فصل الاختلاط اجاوبك بسؤال ثاني شنو فايدة الاختلاط؟؟
و اذا ما عجبك جوابي ولا يهمك روح و دور الجواب عند الطلبة والطالبات اللي يأيدون منع الاختلاط أكيد راح تلقى جواب مقنع (:

أنا أتفق معاك 100% ان مو من حق الحكومة أو غير الحكومة ان يتحكم بالناس وبالطريقة اللي يعيشون فيها " آز لونق آز " قاعدين يراعون الآداب العامة بسلوكهم ولا قاعدين يتعدون على حقوق الغير واللي أهمها الاحترام

4) لا آسفة جدا ,انا اختلف للصميم معاك بهالنقطة
مو كل كلمة طرت على الكاتب قام و كتبها ..الكاتب مقيد بقيود أتوقع الاخ علي أكثر واحد يعرفها و يقدر يفيدك بهالخصوص أكثر مني كونه صحافي وعارف اللي فيها
محد له الحق ان ينتقد أحد على اختياره بالنهاية "هذي اهيه" الحرية الشخصية وحتى لو انا اسأت اختياري أنا أتحمل تبعات هالاختيار

كاهو الشعب الأمريكي ينتخبون رؤسائهم بأنفسهم وبالنهاية محد ينتقد رؤسائهم و سياسة رؤسائهم كثرهم

طول ما الشخص مقتنع باختياره مالك حق انك تنتقده بس لمن يقرلك ان أساء الاختيار ومع هذا مستمر بهالشي هني ممكن أعطيك الحق انك تنتقده

وهذا كل اللي عندي .. بالنهاية شكرا على اهتمامك برايي و تعليقك عليه أقدر جدا هالشي (:

عاشق وطن said...

وطن النهار
خير الكلام

أنو
أولا بيان جمعية الاصلاح قبل أشهر قليلة هو مk قال ذلك ولست انا
ممكن الرجوع له في جريدة القبس بتاريخ
2008-2-15
وتحديدا بالصفحة الرابعة

نستشف أو إستشفيت مفرده تستخدم فإن أزعجتك فقد لا تزعج غيرك بل تعود على اسلوب الكتابة

اما بالنسبة لإتفاقهم معي بما قلت واختلافهم بالوسيلة
فهو ما اقصده بالضبط
فهم لا يفكرون الا بالمخاوف الاخلاقية من كل تصرفاتنا
المسالة ليست مسألة إختلاط من عدمه أو وجود خيمة رمضانية او نادي من عدمهم
بل كل ما في المسالة هو السعي الدائم من بعض نواب المجلس ومؤيديهم في تفسير حياتنا اليومية وربطها بالفساد الاخلاقي

لي كل الحق في التعبير عن رأيي ولكي ولهم كل الحق في الرفض او القبول

شكرا على المتابعة الدقيقة والاهتمام
والاختلاف الراقي

انو
شكرا على ردودك وتوضيحاتك التي اتفق مع كثير منها

ولكن ملاحظتي الرئيسية هي أنني لا اقف مع نظام تعليمي ضد الآخر أنا مع ان تتوفر حرية الاختيار للناس بإختيار طريقة تعليمهم سواء ارادوه مشتركا ام منفصلا ليس الا

It is not the governments job to regulate how people behave
أعجبتني هذه الفقرة

وأضيف عليها انه ليس من دور المجلس ايضا

amwaaj said...

looooooooooooooool :-D 7elwaa!!! wely etha7ek enah kel hal tazamot wel fa9l bain iljensain akhaf bas ga3ed e7asen men akhlaqna ?! ...bel3ax!! 9arat fee mashakel akbar, fakraw shway oh ra7 t3arfoonha!

Anonymous said...

شكرا أخ علي على التوضيح للأسف قريت المقالة المزرية وآسفة على سوء الفهم اللي بدر مني
كل ما في الأمر اني ما كنت أتصور بيوم من الأيام ان هيئة موقرة مثل جمعية الإصلاح او أي هيئة غيرها يبدر منها هالكلام الجد مبتذل للأسف الشديد

شنو أقدر أقول؟!.. تعودنا بوطننا الحبيب ان ظنوننا تخيب بس مع هذا بظل متفائلة وأقول هذي كبوة جواد

اترك موضوع الاختلاط على جنب لأنه موضوع مختلف عليه وكل من يدلو بدلوه فيه
غير جذيه انا شايفة ان فعلا النوادي الرياضية المختلطة و الخيم الرمضانية اللي لو انا مو شايفة وحدة منهم جان قلت انها أماكن بريئة تجتمع فيها العايلة بس للاسف اللي شفته مو جذيه بالمرة هذي الأشياء لازم يتم التحرك بشكل جدي لإيقافها لأن فعلا فيها من الفساد الأخلاقي الشيء الكثير

المثل يقول: امشي عدل يحتار عدوك فيك وبالمحلي نقول: لا تبوق لا تخاف
احنا نمشي عدل ونبتعد عن مواطن الشبهة واذا حزتها نوابنا الأفاضل ظلوا يدندنون على وتر الفساد الاخلاقي هني مو بس انته حتى أنا راح اعلن رفضي القاطع حق هالشي

أكيد لك كل الحق انك تبدي رايك وانا قلت غير جذيه الله يهداك؟! (:
بس ابداء الراي مو لازم نراعي الله و انفسنا فيه؟!
أستحلفك بالله ,انته راضي تماما عن عنوان المقاله؟

اتوقع بهالتعليق والاثنين اللي سبقوه بينت بشكل ما يقبل التوضيح وجهة نظري المتواضعة بالموضوع.. بمعنى آخر, فرغت جعبتي (:

أتمنى تكون وصلت للقراء مثل ما أبي.. وشكرا

dearkuwait said...

والله هالنواب اهما الي بيعيشونا في فساد أخلاقي من الكبت والصكة


والصراحة ما شفت أنظف من مخك مشالله عليك
:p

AyyA said...

هذا كله من نتيجه الكبت عزيزي، كلما زاد الكبت، وصخت المخوخ٠ اشرايك في هالمعادله٠
:p

عاشق وطن said...

أمواج
عيل مو لازم نسكت عنهم

أنو
أنا رايي بسيط واهوا كالتالي
تقويم السلوكيات لا يكون عبر التزمت والكبت

دير كويت
الله يعين الكويت عليهم
وتسلم حبيبي

آيه
أحسن من كل معادلات علماء الرياضيات
:)