There was an error in this gadget

Monday, December 29, 2008

يحچي بالقانون؟

انتقادات نيابية حول أصبوحة شعرية، هذا العنوان الذي تصدر صحف 24-12 الماضي... باعتقادي لم يأخذ حقه من التعليق، مفاد الخبر هو أن مجموعة من الشعراء أقاموا أصبوحة شعرية في إحدى ثانويات البنات، وهو ما استنفر بعض نواب القَسَم الباطل من أمثال محمد هايف، الذي وصف هذه الأصبوحة وكأنها من الكبائر التي تؤدي إلى انحلال المجتمع، وهنا أقتبس جزءاً مما قاله هايف لإحدى الصحف إن ما حصل تحت ما يسمى بالأصبوحة الشعرية في ثانوية العدان للبنات بحضور مدير الأنشطة أمر مؤسف وتصرف غير تربوي، وهو مخالف للقانون الذي يمنع دخول الرجال لمدارس الطالبات

لا أعلم إن كان هناك قانون حقاً يمنع الرجال من دخول مدارس الطالبات، أم أنه من ضرب خيال هايف، وإن كان هناك قانون كما يدّعي هايف فيجب أن يُلغى لأنه سطحي وغير منطقي أبداً، ولكن لست أنت يا هايف من يتحدث عن القانون الكويتي لا من قريب ولا من بعيد، فدخولك إلى المجلس غير قانوني عن طريق فرعية تتباهى بها، وقسمك النيابي غير قانوني لأنك أقحمت ما هو غير موجود في النص الدستوري على القسم بمزاجك، وأمام ناظريْ رئيس مجلس الأمة، الذي لا يعرف كيف يحاسب المتعدين على القانون واللائحة داخل المجلس

ولكن لنطرح فرضية معينة نبين بها مدى سخافة مطالبة هايف وغيره من النواب بالاحتجاج على الأصبوحة الشعرية، بسبب أن الرجال دخلوا إلى مدارس الطالبات... فالمناهج التعليمية كلها تزخر بعلماء من شتى المجالات وأغلبيتهم العظمى من الرجال، ففي التربية الإسلامية نجد أسماء كالبخاري ومسلم وأحمد بن حنبل وغيرهم، وفي الأدب نجد شوقي وحافظ وأمل دنقل، وفي العلوم والرياضيات نجد نيوتن والخوارزمي وزويل وآينشتاين، لنفرض مثلا أن أحمد زويل أو بيل غيتس قاما بزيارة إلى الكويت، وأرادا إلقاء محاضرة في ثانوية للطالبات، فهل سترتفع بعض الأصوات بالاحتجاج على دخولهم إلى المدارس؟ أعتقد أن إجابة هايف ومن هم من أمثاله ستكون الرفض طبعاً، لأن كل وجود بالنسبة لرجال ونساء في مكان واحد هو أمر يثير الغرائز ويحفّز على الفجور

إن المشكلة ليست في هايف أو غيره باعتقادي، المشكلة كلها تقع على عاتق الحكومة التي لا تتجرأ على ردع أي محاولة لوأد الدستور والتعدي على نصوصه من قبل نواب يفترض أنهم مؤتمنون عليه ومطالبون بتطبيقه وحمايته، فقد بات التعدي على الدستور أسهل من شرب الماء لنوّاب المجلس، فهم لا يبالون إن كان قولهم وفعلهم ضد الدستور أو يتعدى عليه، والسبب طبعاً وهن الحكومة ورئيسها غير القادرين أبداً على مجاراة ما يحدث اليوم من النوّاب

خارج نطاق التغطية

في يناير المقبل ستعقد قمة اقتصادية عملاقة في الكويت، وبالطبع ستغلق كل الشوارع من قبل إدارة المرور بحجة تنظيم السير مما سيعرقل احتياجات أبناء الكويت في التنقل سواء للذهاب إلى العمل أو غيرها من حاجات التنقل، فالكويت بكل جهاتها لا تعرف سوى المنع لحل أي مشكلة، ولهذا فلتلجأ الحكومة إلى أسلوب التنبيه الإعلامي بالطرق التي ستغلق، لعل هذه المحاولة تجدي لحل أسلوب المنع العقيم

الجريدة بتاريخ 29-12-2008

6 comments:

أحمد الحيدر said...

على حد علمي لا يوجد قانون يمنع الرجال من دخول مدارس البنات .. فهو من خيال الهايف فقط !!

ولا أدري هل هو أعمى أم يتعامى ..

هناك مدارس خاصة مختلطة فيها الذكور والإناث من المراهقين .. وليس مجرد شعراء زوار .. هل سيطالب بقطع رقاب اصحابها ؟ علما بان لا قانون يمنع ذلك الاختلاط كما يسميه .. فالقانون الشهير صدر على طلبة الجامعات فقط ..

أعتقد مصيبة أن يتكلم ممثل الأمة باسم القانون دون أن يعرف نصوصه ..

والشرهة على من وصله !!!!!!

5ayrhaa said...

هايف اسم على مسمى

bof-10 said...

سؤال امحيرني ..... هذا اشلون وصل المجلس ؟؟؟

يا اخي في ناس مو كفو يوصلون ...و المشكله اوصلو ... وفي ناس اهما اساس المجلس ولا اوصلو ...هذا دليل على انخفاض معدل الناس العقلانيه بالديره ...يا اخي انا واحد من الناس زهقت بس خلاص ....

wa6an-alnhar said...

في معلومه يمكن مايدري عنها هايف

ترا حتى نبيل العوضي يلقي ندوات ومحاضرات بمدارس البنات آخرها كانت بثانوية مشرف و بحضور بنات مراهقات ..اشرايه بهالكلام ؟ ليش ما احتج؟؟


على طاري تسكير الشوارع
اتذكر اول ما سقت صارت قمة مجلس التعاون بالكويت و كالعاده سكرو الشوارع .. و انا بروح الجامعه و الله وكيلك هو طريج واحد مادل غيره و طلع مسكر ... تنحت و وقفت بمكاني لين ياني الشرطي قعدت اترجاه يفتح لي الطريج (حدي راهيه) يقولي روحي من طريج ثاني اقوله مابي ماعرف ابوي دلاني هالطريج بس :)

SoOoR el Q8 said...

أنا شخصيا قدمت دورات الشركات التجارية ضمن برنامج (انجاز الكويت) في ثانوية الطالبات العصماء بنت الحارث في النزهة وبرقان في القرين بعد أخذ اذن وزير التربية السابق د. رشيد الحمد والوكيل و الوكلاء المساعدين، كانت المحاضرات تبدأ بعد نهاية الدوام المدرسي كل يوم اثنين لا وبعد شاركت في تكريم الخريجات من ثانوية برقان

على عناد النائب الهايف... عطوني ايميله اذا عنده خلا ادز له صور التخريج وشوفه شيقول : )

كل من يرى الناس بعين طبعه، اذا هايف ما يعرف اشلون يتحكم بغريزته الفطرية ويعتقد ان الناس تنثول و تفقد السيطرة على نفسها لما تشوف بنات فالحمد لله الي كرمنا بنعمة العقل حتى نفكر ونعرف ان هالعلاقة محكومة بالقانون والتشريع و هم بالدين بعد

سمعنا عن أمور واحداث تصير بالمخيمات الربيعية الشبابية الي ينظمونها الجمعيات الاسلامية تحت مسمى استغلال وقت الفراغ في نزهات برية بريئة بعيدة عن الاختلاط المحرم خصوصا مع ليلة راس السنة الميلادية الي يبون يضمنون فيها حماية (شبابنا و براعمنا من الانحلال) تنعقد خلالها محاضرات دينية و دورات رياضية، أنا أقول سمعنا لكن ما شفنا شنو يصير في المخيمات الشبابية خصوصا وقت النوم بالليل في خيامالي مثل ما سمعنا يجمعون فيها شباب الثانوية مع شباب المتوسطة في سن المراهقة الي يكون الشاب وصل خلاله ذروة الشعور بالحاجة البشرية شنو راح يلقى جدامه ؟ شباب مثله لا وأصغر منه شوية بالعمر وما يحتاج أكمل الموال لأن معروف زين- أعتقد أن هايف وأمثاله يبون يخلقون جيل شبابي مشوه نتيجة مفهوم الاختلاط وتقديمة بنموذج غير حضاري يطغى عليه الحوار الجنسي في وقت لازم يكون الحوار بشري فيه أكثر شوي أو تكون مثل دعوة صريحة لاحياء طقوس قوم سيدنا لوط عليه السلام

كفو هايف - وعفية جمعيات اسلامية
يعطيك العافية بو حسين

bof-10 said...

على ما اعتقد انه قبل فتره بسيطه كان محمد العوضي يلقي محاضرات في ثانويات البنات ومنهم ثانوية البنات في الروضه .... ليش هايف وحاشيته ماتكلمو ..... يبا هذولا عايشين في زمن الظلام ....