There was an error in this gadget

Wednesday, June 27, 2007

دعوة دعارة


قانون عمل المرأة أو بالأصح تعديلات القانون رقم 38/64 والتي تحدد عمل المرأة بين حيث لا يجوز لها العمل حسب المادة 23 من القانون أن تعمل مابين الساعة الثامنة والساعة السابعة صباحا، بإستثناء القطاع الصحي أو ما يستثنيه وزير الشؤون؟؟

وللعلم فإن هناك قانون آخر يجرم عمل الرجال في الأماكن المخصصة للسيدات فقط، كالصالونات ومحلات الخياطة والأندية الصحية والمعاهد وغيرها، وهذا ما يعني أن قائمة الممنوعات التي أعرفها كالتالي

لا يجوز إقامة حفلات الأعراس النسائية بعد الساعة الثامنة مساءا، بحكم أنه لا يوجد نساءا يقومون بالخدمة في هذه الأعراس بعد الثامنة مساءا، فإما أن يقوم المعازيم بتقديم العشاء والعصائر وغيرها لانفسهم أو لن يكون هناك عرس بعد الثامنة

لا يمكن أن تفتح الصالونات النسائية والمعاهد الصحية ومحلات الخياطة بعد الثامنة مساءا

لا يعملن النساء بعد الإفطار في رمضان بحكم أن الساعة الثامنة تنتهي مدة أعمالهن ولا يوجد نص في القانون يستثني شهر رمضان

لا يوجد مضيفات في الطائرات إلا بالرحلات الصباحية التي تصل إلى غايتها قبل الثامنة مساءا وإلا ترمى المضيفة بالباراشوت من الطائرة على حد تعبير جعفر رجب

لا يوجد عمالة منزلية بعد الثامنة أي أن تتجه كل آسيويات المنازل إلى الشارع من الثامنة مساءا إلى السابعة صباحا

وغير هذه الأمور الكثير الكثير من الأشياء الأخرى التي قد تعرفها المرأة وتكون غائبة عني، عموما كل هذا جزء من المشكلة، فالمشكلة الحقيقية تكمن في أن عدد العمالة الوافدة من النساء قد يتجاوز الثمانون ألفا على أقل أقل تقدير، نصفهن تقريبا يعملن في الأسواق أو المقاهي أو الصالونات او المطاعم أو غيرها من الأماكن العامة، وكما نعلم أن هذه الأماكن قد تغلق في العاشرة أو الحادية عشر مساءا أو منتصف الليل في الأيام العادية ناهيكم عن شهر رمضان، وبحسب هذا التعديل السخيف للقانون فإن هؤلاء النسوة لن يجدن أي مكان للعمل بعد الثامنة، وهو ما يعني أن رواتبهن تتأثر وتنخفض بشكل كبير، وهو ما سيجبرهن بشكل لا يدع أي مجال للشك أن يبحثن عن وسيلة للحصول على المادة في الفترة المسائية، وهذا ما يعني أنهن سيلجأن لطرق ثلاث لا رابع لها، إما التسول أو السرقة أو الدعارة
هنيئا للكويت بهكذا قوانين وهكذا نواب يقرون مثل هذه القوانين

ضمن نطاق التغطية
المادة 95 فقرة ثانية من نفس القانون تنص على يكون للموظفين الذي يعينهم وزير الشؤون لضبط المخالفات المنصوص عليها في المادة 23 و 24 من القانون صفة الضبطية القضائية، ولهم في سبيل تأدية أعمالهم حق دخول الاماكن والمحلات العامة
وهذا يعني أنهم يذهبون للمحلات العامة بعد الثامنة مساءا، وهو ما يعني أن الموظفين بحسب القانون هم رجال لأنه لا يمكن للنساء العمل بعد الثامنة، وبما أن هناك قانون لا يسمح للرجال بدخول أماكن النساء، فكيف سيكون تطبيق هذه المادة من القانون؟ الإجابة عند جهابذة المجلس طبعا
الطليعة بتاريخ 27-6-2007

14 comments:

AyyA said...

صح لسانك

White Wings said...

شنقول؟ شر البلية والله
قانون مهين لأقصى درجة

عاشق وطن said...

ayya

صح بدنج

وينج مو مبينه من زمان؟

white wings

الخوف يقيدون الناس اكثر واكثر بعد دام راكدين الناس وايد

White Wings said...

معاك حق، هذا القانون مؤشر خطر على "خطة الدولة العشرية" والتي يبدو أنها ستقوم على قمع كل الحريات

ButterFlier said...

عساك على القوة :)

Noor said...

قانون غبى ومتخلف لاقصى درجه ليمتى السكوت على هالعقليات الى تحنطت عقولهم من ايام عصر الحجرى حسافه عليج يا كويت الديره راح اتصير نفس وضع اوروبا فى القرون الوسطى ما ادرى منو الوم بالضبط الوم الناس لانهم اهمه الى وصلو هالنوع من العقليات للمجلس وله الوم الحكومه الرشيده لانه معطيتهم ويه
وله الوم التيار الليبرالى الى ماله اى صوت وله اى دور وتيار مهمش والى ينتمون حق هالتيار اهم السبب فى التهميش ساعات اسأل نفسى فيه ليبراليين فى الكويت؟؟؟

ويعطيك العافيه على الموضوع

عاشق وطن said...

butterflier

الله يقويك حياتي انت

:)

noor

المفروض إن في ليبراليين بالكويت بس إختفوا بهالموضوع وموضوع الإختلاط وغيره

والله يعافيج

حلم جميل بوطن أفضل said...

علي

كررت كلمة الساعة الثامنة مرات عديدة في مقالك

لو أستبدلت الساعة الثامنة بالساعة العاشرة أو حتى الساعة الثانية عشر .. فما هو موقفك؟

أي موضع الأعتراض .. القانون من ناحية المبدأ .. أو عدم ملائمة التوقيت لظروف العمل في القطاع الأهلي؟

أتمنى أن أرى الاجابة مع التعليل لكي نعرف ما هو المطلوب بالضبط ؟

عاشق وطن said...

حلم جميل بوطن أفضل

الإعتراض على إنتهاك مبدا المساواة الذي نص عليه الدستور بشكل عام

قد تخف حدة البعض إن كانت الثامنة مساءا مستبدلة بالعاشرة أو منتصف الليل

لكن بالنسبة لي شخصيا فأنا ارفض أن يتم التمييز بهذا الشكل بين الجنسين

لقد إستوقفني حقا حديث العزيزة إبتهال الطاهر في ندوة المنبر الديمقراطي يوم الأحد الماضي حينما قالت " لماذا يتم ربط فساد أخلاق المرأة بالظلام" وهو بالفعل ما يوحي له هذا القانون

إن إعتراضي كله على التمييز بين الجنسين على الرغم من ان الدستور واضح بهذا الأمر وصريح وخصوصا في مادته ال 29

وأي قانون يخالف الدستور يعني عدم دستوريته

حلم جميل بوطن أفضل said...

أسمح لي بأن أختلف معك

القانون من المفروض أن يشرع بدعوى حماية الفئات الضعيفة .. و هناك الكثير من القوانين التي تجرم استغلال النساء و الأطفال بل و حتى تحدد الأجور بحسب الجنسيات

لا يمكن أعتبار هذه الأمور تمييزية خصوصا اذا ما عرفنا أن القانون هو مخصص للعمل بالقطاع الأهلي أي أن نسبة من ينطبق عليهم القانون من الكويتيين لا يزيد عن 4% و أن تكلمنا عن الأناث فهذه النسبة تقل كثيرا

الفكرة هو لحماية الفئات المستضعفة من فلبنيين و سيلانيين و بنغال ألخ

و لم أسمع أو أقرأ حتى يومنا هذا رأيا قانونيا واحدا يقول بأن القانون غير دستوري خصوصا أن عرفنا بأن القانون موجود منذ سنة 1964 يعني من ايام عبدالمحسن حافظ و عبدالرزاق السنهوري و عثمان عبدالملك الصالح و عثمان خليل عثمان

أرى شخصيا أن مسألة التوقيت غير موفقة و غير واقعية لذا أود أن أدعوك لتغيير مطالباتك و أن تكون ليس فقط واقعية بل أن تكون شمولية أكثر و أن لا نعارض من أجل المعارضة

أعتقد بأن التكتل الوطني في صدد تعديل القانون (لا الغائه) لتعديل ساعات العمل

تحياتي و عساك على القوة

عاشق وطن said...

حلم جميل بوطن أفضل

شكرا على الرقي بالإختلاف

أنا مع حماية النساء والأطفال ولكن لا يعني هذا تقييدهم

لنتحدث عن هذا القانون فقد تم تعديله بسبب صالات البلياردو وهي حالات غستثنائية تم تعميمها على الجميع

المنطق والعقل يقولان بانه يجب تقنين العمل في صالات البلياردو بشكل يضمن أمن وسلامة الموظفات لا أن يسن قانون يعمم على الجميع

إنا لا أتحدث عن نسب بل أتحدث عن مبدأ ولا أبالي إن كانت كتلة العمل الوطني تتبنى التعديل أو غيره فهو رايي المجرد من أي تبعية


قد يكون القانون دستوري فبالتأكيد لست على معرفة بقدر معرفة من ذكرت أسماؤهم بالدستور

ولكن عقلي لا يتقبل هذا التمييز

حلم جميل بوطن أفضل said...

أنا أتفق معك أن هناك تشريعات غبية تحاول الألتفاف حول المشكلة بدلا من حلها مباشرة .. مثلا قانون تجريم الأنتخابات الفرعية لم يؤدي الغرض المطلوب .. بينما الحل هو في تكبير الدوائر و توسيع القواعد الأنتخابية من تصويت للمرأة و العسكريين و المجنسين و خفض سن الناخب

حل المشكلة لا يكون دائما بالتشريع المضاد .. بل بتجفيف منابع المشكلة من جذورها ..

كالأرهاب .. الحل ليس بمراقبة الناس و التضييق على الحريات .. بل بتعديل المناهج و خلق الجو الصحي للتعبير عن الآراء و الأفكار المختلفة

الحكومة ساعات تعاقب المواطن المسكين بوضع عشرات المطبات أمامه من أجل الحد من سرعة سائق واحد غير ملتزم بالقانون

لذا فكرة صالات اليلياردو و المعاهد الصحية فعلا غبية و يمكن حلها يقرارت وزارية مفعلة

أنت ترى للقانون من زاوية و أنا أدعوك فقط للرؤية من زاوية أخرى .. و أنا أثق تماما في حكمة عقلك ..

فقط ضع رأسك على المخدة قبل النوم .. و فكر في عاملة تنظيف بنغالية تعمل حتى ساعة متأخرة في الليل

فكر في أطفالها .. فكر في مشاعرها و هي الأنثى المغتربة

فكر في دموعها و هي خائفة

فكر في الكفيل الكويتي الجالس في الشاليه و الذي يعيش على قوت هؤلاء المساكين

قد تكون بنغالية مهملة .. و لكنها تبقى أمرأة جديرة بالاحترام .. حالها حال د. بدرية العوضي أو د. ابتهال الطاهر

للأسف خلافاتنا الفكرية أحيانا تعمي عقولنا و قلوبنا

و أيضا للأسف .. التيار الديني يدغدغ مشاعر النواب بهكذا قضايا .. كما كان الحال في قانون الزكاة (الضريبة المقنعة)

تحياتي

عاشق وطن said...

حلم جميل بوطن أفضل

نعم أنا أفكر بالوافدة التي تعمل ليلا لكسب لقمة عيشها التي لن تستطيع تحقيقها الا بالعمل ليلا

كالعمل كمضيفة مثلا

أو في أحد مطاعم الوجبات السريعة

فإن كانت خائفة من العمل ليلا فهذا لا يعني أن نسن قانون يحرمها من لقمة عيشها التي لا تستطيع كسبها سوى ليلا لظروف عملها

بل يعني أن نسن قانون يعزز الأمن لنضمن لها ولغيرها الطمانينة

هكذا أفكر أنا وقد أكون مخطئا او محقا

حلم جميل بوطن أفضل said...

المضيفات لا ينطيف عليهم هذا القانون لأنه قانون العمل بالقطاع الأهلي و الوجبات السريعة يمكن أستثناءها من الوزير

أعتقد الآن بأننا متفقان بأن غاية و مقصد هذا القانون يجب أن تكون حماية أنوثة المستضعفات في هذا المجتمع

لا أن نرى أنه أنتقاص أو تمييز

المثير للشفقة أن د. معصومة المبارك تطالب بنظام الكوتا و هو نظام تمييزي لكن لا نرى الناشطات يمانعن بهذا الأمر

مرة أخرى أرجع و اقول .. تحديد ساعات العمل هو الأمر المعيب .. فقط لاغير

لك مطلق الحق في الرد .. و لكنني سأكتفي بهذا الشرح لكي لا أعيد تكرار نفسي و أعدك بالمشاركة في البوستات القادمة

تحياتي :)